أولمبيك مارسيليا يودع أبطال أوروبا بخسارته على أرضه أمام توتنهام

الأربعاء، 02 نوفمبر 2022 - 4:55

بواسطة :

أولمبيك مارسيليا يودع أبطال أوروبا بخسارته على أرضه أمام توتنهام

أولمبيك مارسيليا يودع أبطال أوروبا بخسارته على أرضه أمام توتنهام

نشرت في:

في ليلة متقلبة، حجز كل من توتنهام الانكليزي وأينتراخت فرانكفورت الألماني بطاقتي المجموعة الرابعة إلى دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد فوزهما بالنتيجة ذاتها 2-1 على المضيفين أولمبيك مرسيليا الفرنسي وسبورتينغ البرتغالي تواليا ضمن الجولة السادسة والأخيرة.

استطاع توتنهام هوتسبيرز التعامل مع هجوم أولمبيك مرسيليا لأغلب فترات الشوط الأول قبل أن يقلب تأخره إلى فوز 2-1 على الفريق الفرنسي ويتأهل إلى دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم في صدارة المجموعة الرابعة الثلاثاء.

وكان الفريق الإنكليزي بحاجة إلى تفادي الهزيمة لضمان التأهل لكنه بدا في طريقه لوداع المسابقة عندما هز تشانسل مبيمبا شباكه بضربة رأس في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول.

وأنقذ المدافع الفرنسي كليمو لنغليه توتنهام بإدراك التعادل في الدقيقة 54 بهدفه الأول على الإطلاق مع الفريق.

وتغير أداء توتنهام في الشوط الثاني وسيطر على المواجهة بعد هدف نغليه.

وسدد بيير-إميل هويبرغ في العارضة للفريق الضيف، قبل أن يهدر سياد كولاشيناتس فرصة إعادة التقدم لمرسيليا بضربة رأس أمام المرمى.

وحسم هويبرغ فوز توتنهام في الوقت المحتسب بدل الضائع ليضمن صدارة المجموعة فيما ودع مرسيليا المسابقة بعد احتلاله المركز الرابع بعدما كان في الصدارة بعد تقدمه.

وتصدر توتنهام المجموعة برصيد 11 نقطة مقابل عشر نقاط لأينتراخت فرانكفورت الألماني ثاني الترتيب.

وكان مرسيليا بحاجة إلى هدف لضمان التأهل وكاد أن يحقق مراده عدة مرات قبل أن يحسم توتنهام الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد تمريرة من هاري كين إلى هويبرغ الذي سدد كرة قوية في القائم إلى داخل الشباك.

اينتراخت فرانكفورت إلى الدور القادم

وقلب أينتراخت فرانكفورت تأخره إلى فوز 2-1 على مضيفه سبورتنغ لشبونة بثنائية في غضون 10 دقائق ليتأهل إلى دور الستة عشر للمرة الأولى في تاريخه فيما ودع منافسه البرتغالي المسابقة الثلاثاء.

ولم يقدم أينتراخت، بطل الدوري الأوروبي في الموسم الماضي، الكثير في الشوط الأول وكان قاب قوسين أو أدنى من توديع المسابقة لكنه انتفض بعد الاستراحة وحقق الفوز الذي ضمن له مواصلة مشواره في البطولة.

وقال سيباستيان روده قائد أينتراخت البالغ عمره 32 عاما “بدايتنا لم تكن جيدة، لكننا فريق تعود على الانتفاض، قدمنا كل شيء في الشوط الثاني ونستحق التأهل للدور التالي”.

وأضاف لاعب بايرن السابق الذي شارك في الشوط الثاني ليقود صحوة بطل الدوري الأوروبي “سنواصل مغامرتنا الأوروبية وهذه هي العلامة المضيئة لأينتراخت فرانكفورت”.

فرانس24/ أ ف ب 

المصدر فرانس 24

التعليقات

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً