بعد زوبعة تصريحاته بشأن زيدان… لوغريت “يعتذر” وسط تزايد المطالبات بتنحيته

الأثنين، 09 يناير 2023 - 9:54

بواسطة :

بعد زوبعة تصريحاته بشأن زيدان… لوغريت “يعتذر” وسط تزايد المطالبات بتنحيته

بعد زوبعة تصريحاته بشأن زيدان… لوغريت “يعتذر” وسط تزايد المطالبات بتنحيته

نشرت في:

توالت الإثنين ردود الفعل المنددة بتصريحات رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم نويل لوغريت بشأن زين الدين زيدان. ورغم أن لوغريت تراجع عن تصريحاته قائلا إنها “لا تعكس إطلاقا” أفكاره ولا تقديره لصانع ألعاب منتخب “الديوك” السابق، إلا أن دعوات تعالت بالأوساط السياسية والرياضية مطالبة بتنحيته.

بعد أن أثارت جدلا واسعا في فرنسا والعالم، اعتذر رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم نويل لوغريت الإثنين عن تصريحاته بشأن أسطورة منتخب “الديوك” زين الدين زيدان، وأقر بأنها بـ”غير لائقة”.

وقال لوغريت معتذرا: “ولّدت هذه التصريحات غير اللائقة سوء فهم.. فهي لا تعكس إطلاقا أفكاري ولا تقديري للاعب الذي كان (زيدان) ولا المدرب الذي أصبح”. 

وكان لوغريت صرح الأحد في حديث لـ “راديو مونت كارلو” الأحد، وردا على سؤال بشأن ما إذا كان زيدان قد اتصل به في الأيام الأخيرة: “زين الدين زيدان، لم أكن حتى لأرد على المكالمة، لأقول له ماذا؟ مرحبا يا سيدي، لا تقلق، ابحث عن ناد آخر، لقد توصلت إلى اتفاق مع ديشان”؟

وقد تحدثت وسائل الإعلام الرياضية الفرنسية قبل مونديال قطر 2022 عن احتمال تولي زيدان تدريبات منتخب بلاده في حال عدم تجديد عقد ديدييه ديشان. لكن الاتحاد الفرنسي مدد عقد القائد السابق لأبطال العالم 1998 (برفقة زيدان) لغاية 2026.

“زيدان، أحد أكبر أساطير الرياضة في العالم”

وأثارت تصريحات رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم انتقادات واسعة في صفوف السياسيين والرياضيين. واعتبر النجم الدولي لنادي باريس سان جرمان كيليان مبابي في تغريده على حسابه في تويتر: “زيدان هو فرنسا.  لا نقلّل من احترام الاسطورة بهذه الطريقة”.

من جهته، استنكر نادي ريال مدريد حيث كان زيدان لاعبا بارزا لمدة خمس سنوات قبل أن يصبح مدربا له، التعليقات “المؤسفة” التي أدلى بها لوغريت بشأن “أحد أكبر أساطير الرياضة في العالم”.

وتابع النادي الإسباني: “تُظهر هذه التصريحات عدم الاحترام لأحد أكثر الشخصيات المحترمة من قبل مشجعي كرة القدم حول العالم ونادينا ينتظر التصحيح الفوري. يجسد زين الدين زيدان، بطل العالم وأوروبا، والعديد من الألقاب الأخرى، قيم الرياضة وقد أثبت ذلك طوال مسيرته الاحترافية كلاعب وكمدرب”.

“تصريحات بعيدة عن الواقع مرة أخرى”

وأردف ريال مدريد: “تصريحات رئيس الاتحاد الفرنسي غير مناسبة لشخص لديه مثل هذا التمثيل وهي في حد ذاتها غير مناسبة، مثل تلك التي أدلى بها أيضا عن قائدنا كريم بنزيمة”.

إلى ذلك، طالبت وزيرة الرياضة الفرنسية أميلي أوديا-كاستيرا مساء الأحد لوغريت بالاعتذار من زيدان، ونشرت تغريدة على تويتر كتبت فيها: “تصريحات بعيدة عن الواقع مرة أخرى وهذه المرة مع عدم احترام مخزي (…) لأسطورة كرة القدم والرياضة. لا ينبغي لرئيس أول اتحاد رياضي في فرنسا أن يقول ذلك”.

ويأتي رد فعل الوزيرة في الوقت الذي يخضع فيه الاتحاد لتدقيق ورقابة بتكليف من وزارة الرياضة لتوضيح الممارسات الإدارية بشكل خاص فيما يتعلق بالعنف الجنسي والجندري. وسيتم الاستماع إلى لوغريت والمديرة العامة للاتحاد الأسبوع المقبل.

“لوغريت عار على الرياضة الفرنسية، يجب أن يستقيل”

وكان عقد ديدييه ديشان قد انتهى بعد كأس العالم في قطر حيث خسرت فرنسا حاملة اللقب أمام الأرجنتين بركلات الترجيح بعد نهائي مثير في 18 كانون الأول/ديسمبر 2022. وبعد تساؤلات حول المستقبل، وقع ديشان السبت على عقد جديد حتى نهائيات كأس العالم 2026.

وانتقد مسؤولون سياسيون فرنسيون تصريحات لوغريت، إذ تساءل زعيم الحزب الشيوعي الفرنسي فابيان روسيل وهو نائب في البرلمان، في تغريدة: “إلى متى سنتحمل نويل لوغريت الذي يواجه اتهامات تتعلق بالتحرش الجنسي ومساندة دولة قطر في تنظيم كأس العالم 2022 والشتم العلني إزاء أيقونة كرة القدم. لوغريت عار على الرياضة الفرنسية، يجب أن يستقيل”.

“زيدان مهم أكثر بالنسبة للفرنسيين مقارنة بنويل لوغريت”

أما الوزيرة المنتدبة للشركات الاقتصادية المتوسطة والصغيرة أوليفيا غريغوار، فلقد صرحت الإثنين على قناة “فرنسا 2” العمومية: “حان الآوان لطرح السؤال بشأن مستقبل لوغريت. كرة القدم وأساطيرنا يستحقون أحسن من هذا”.

من جانبه، عبر النائب عن حزب “فرنسا الأبية” فرانسوا بيكمال عن غضبه إزاء تصريحات لوغريت طالبا من وزيرة الرياضة “إنهاء مهامه لأنه لم يكن في المستوى الذي تستحقه كرة القدم الفرنسية”. بدورها، قالت النائبة من حزب “النهضة” الحاكم أرور بيرجيه: “هذا موضوع جديد يخص نويل لوغريت. لكن هناك مواضيع أخرى أكثر خطورة، مثل ذلك المتعلق بتصرفاته إزاء النساء فضلا عن الاتهامات الموجهة له بسبب التحرش. يحب طرح مشكلة بقائه على رأس الاتحاد. زين الدين زيدان مهم أكثر بالنسبة للفرنسيين مقارنة بنويل لوغريت”.

“تصرفات غير لائقة”

أما جوردان بارديلا، رئيس حزب التجمع الوطني (اليمين المتطرف)، فقد وصف تصريحات لوغريت بأنها “غير ألائقة ومهينة للاعب يعتبر أسطورة في تاريخ كرة القدم. هذه التصريحات جرحت العديد من مناصري كرة القدم وأتمنى أن يعتذر”.

ووفق يومية “لوباريزيان” هناك احتمال أن يعتذر نويل لوغريت شخصيا من زيدان في الساعات المقبلة، لكن السؤال المطروح هل سيرد عليه زيدان؟

فرانس24/ أ ف ب

المصدر فرانس 24

التعليقات

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً